زمن الثورة .. الخامس عشر من آذار 2012

مستوى ديكتاتورية النظام تتناسب عكساً مع وحدة زمن قياس عمر الثورة … كلما كان

النظام أكثر وحشية كلما كان من الأفضل احتساب زمن الثورة عليه بوحدة زمن أقصر.. بدلاً

من احتساب عمر الثورة بالشهور يجدر أن يتم ذلك بالدقائق… كل دقيقة تمر من عمر الثورة

هي انتصار جديد للثورة…

الدقيقة هي وحدة الزمن

الشهيق هو وحدة الحياة

الخطوة هي وحدة الحراك

الحرف هو وحدة الوجود

ومضة الأمل لا الحلم

الدمعة لا الانتحاب

عقد الحاجبين لا التوعد

كل شيء مختصر و قصير و حاسم

باتجاه الحرية و الكرامة

زمن الثورات هو زمن مضاد للزمن الذي نحتسب به مواعيد لقاءنا … ساعات

عملنا …. حصص الرقص أو فترة الجنازة….

 كل هتاف اسقاط للنظام هو سقوط فعلي للنظام …

الوحدة بسيطة

.. الهتاف لا الخطاب .. الشهيق لا الركض .. ومضة الأمل لا الحلم .. مغادرة روح حرة طينَ الوطن لا رطوبة أقبية التعذيب

.. المبتدأ لا الخبر

زمن الثورات هو زمن رحيم… رغم كل ما يكتنفه من دماء…فمن رحمها تنبثق

الحرية و الحياة …

 هكذا إذاً يغدو كل وقت منقضي عداً تنازلياً باتجاه الولادة … انجازاً في تجاوز الألم باتجاه اليقين…

Advertisements

Tags:

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: